بعد خلاف زياش..هل ينجح لقجع في الصلح بين رونار وحمد الله ؟

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 26 أبريل 2019 - 12:43 مساءً
بعد خلاف زياش..هل ينجح لقجع في الصلح بين رونار وحمد الله ؟

وكان آنذاك مدرب المنتخب الوطني المغربي، قد قبل إقتراح رئيس جامعة الكرة في ظل أن عقده كان طويلا مع الأسود وكانت لديه رغبة كبيرة في تحقيق نتائج جيدة أبرزها التأهل إلى كأس العالم 2018 بروسيا، في المقابل أن الوضع الحالي يختلف عن سابقه في القضية مع المهاجم المغربي عبد الرزاق حمد الله، الذي يقدم مستويات مميزة رفقة ناديه النصر السعودي، إذ أن العديد من التقارير الصحفية  ربطت رحيل رونار بعد كأس افريقيا 2019 بمصر، فهل سيغلب الناخب الوطني مصلحة المنتخب على مصلحته الشخصية ؟

وكانت مصادر مطلعة، قد كشفت أن فوزي لقجع سيجتمع مع رونار في الأيام المقبلة من أجل الحديث على العديد من النقاط قبل ”الكان“ أبرزها حمد الله حيث أن رئيس الجامعة سيستفسر الناخب الوطني عما إذا كان يرغب في الاستعانة بخدماته في “الكان” المقبل، وذلك من أجل التواصل معه لإقناعه بالعودة إلى صفوف النخبة المغربية، بعد اعتذاره عن تلبية الدعوة في مارس الماضي على هامش مبارتي الأسود ضد مالاوي والأرجنتين.

ويحاول فوزي لقجع، إيجاد صيغة لإنهاء خلاف الناخب الوطني هيرفي رونار، والدولي المغربي عبد الرزاق حمد الله، رغم أن هذا الأخير قد اعتذر عن الحضور مبررا ذلك بظروف عائلية، إلا أن مقربين من اللاعب يؤكدون أنه رفض الحضور بسبب التجاهل التام الذي عامله به رونار منذ توليه قيادة المنتخب الوطني، رغم تألقه في جميع الدوريات التي لعب بها.

كما أن الشارع الرياضي المغربي قد طالب بعودة المهاجم المغربي إلى ”أسود الأطلس“ ومنحه فرصة مع النخبة الوطنية في ظل تألقه الكبير هذا الموسم، غير أن مهمة لقجع في عقد جلسة الصلح بين الطرفين لن تكون سهلة هذه المرة، خاصة بعد تصريحات ”الثعلب“ الفرنسي الذي أوضح أن شقيق حمد الله هو الذي اتصل به وأخبربه أن أسبابا عائلية ستمنع شقيقه من الحضور في مباراتي مالاوي والأرجنتين وأنه أغلق الموضوع حاليا ولا يعرف ما سيكون في المستقبل، بالإضافة إلى أنه حدد عندما حل ضيفا على برنامج تلفزي بفرنسا 27 لاعبا الذي يعتبر أنهم من ركائز الأسود في كأس افريقيا المقبلة دون أن يتواجد اسم حمد الله.

وسيزيد من صعوبة مهمة رونار في تقريب وجهة النظر بين رونار وحمد الله، العلاقة المتوثرة حاليا بين الثعلب الفرنسي ورئيس الجامعة، وتتضح من خلال عودة رونار لأسلوبه السابق في التواصل مع الإعلام الفرنسي وتجاهل الإعلام المغربي، والإعلان عن لائحة الأسود في صفحته بالتويتر، قبل إعلانها بالموقع الرسمي للجامعة.

ويقدم المهاجم السابق لأولمبيك أسفي مستوى مميز هذا الموسم في مختلف المسابقات التي يشارك فيها مع ناديه النصر السعودي، فضلا عن أنه حقق العديد من الأرقام القياسية في الدوري السعودي، مما جعل العديد من الجماهير المغربية والمحللين الرياضيين يطالبون بالتدخل من لقجع لعقد جلسة صلح بين الطرفين ومنح فرصة جديدة لحمد الله.

المصدر - 360
رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة ليكسوس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.